سياسة

صديق يوسف: (200) من جرحى أحداث سبتمبر تعالجوا على نفقتهم الخاصة

قال إن الحكومة لم تعوضهم لعدم اعترافها بهم

الخرطوم: رابعة أبوحنة
كشف رئيس اللجنة السودانية للتضامن مع اسر الشهداء والمصابين في أحداث سبتمبر 2013م المهندس صديق يوسف عن وجود اكثر من 200 جريح ضمن جرحى تلك الأحداث تعالجوا واجروا عمليات على نفقتهم الخاصة بأموال وصفها بالضخمة، ولفت الى ان الحكومة لا تحسبهم ضمن المتضررين ولم يتم تعويضهم باعتبار أنها لا تعترف بهم.
وقال يوسف لـ (الجريدة) أمس، إن البلاغات تفتح على اساس ان القاتل مجهول، ولفت الى ان السلطات هي من فضت المظاهرات.
وتابع ان الحكومة قدمت تقريراً لمجلس حقوق الانسان العام الماضي ذكرت فيه ان عدد القتلى 80 قتيلاً وأنها عوضت 50 من اسرهم وتجري تعويضات لم تكتمل بعد مع 20 منهم، وأن 10 أسر رفضت التعويض، وانتقد تعويض الاسر التي قبلت بالديات حسب التقدير القديم، وتساءل (لماذا لم يتم تعويض من قبلوا الديات بالتقدير الجديد للدية؟).
ومن جانبه تساءل القانوني د. كمال الجزولي عن سبب اهتمام وزارة العدل بتعويض اصحاب المحلات والسيارات وغيرهم دون ان تهتم بإجراء العدالة فيما يتعلق بالشهداء؟)، وقال (هذا هو ما ينبغي ان يحتل المقام الاول في اهتمام الدولة ثم من بعد ذلك التعويضات).

الجريدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق